بلاغ صحفي

السيد عزيز الرباح يستقبل السيد أومارو إداني، وزير البوركينابي للمعادن والمقالع

تطوير وتعزيز التعاون المغربي ـ البوركينابي في مجال المعادن كان موضوع جدول أعمال الاجتماع الذي عقد يوم الاثنين 28 غشت 2017 في الرباط من قبل السيد عزيز الرباح، وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، في مقر وزارته، مع السيد وزير المعادن والمقالع في بوركينا فاصو، السيد أومارو إداني، الذي يقوم حاليا بزيارة عمل إلى المغرب في الفترة الممتدة من 27 إلى 31 غشت الجاري.

خلال هذا الاجتماع أكد السيد الرباح عن أهمية قطاع المعادن في المغرب من خلال الإشارة إلى استراتيجية تطوير قطاع المعادن المعتمدة في قانون المعادن الجديد الذي يهدف إلى خلق حافز حقيقي وإطار جذاب لتشجيع الاستثمار في هذا المجال.

كما دعا الوزير الى توطيد التعاون بين البلدين في هذا المجال وتعزيزه من خلال محاور جديدة للتعاون وخاصة في تبادل المعلومات والخبرات والتجارب والمعرفة.

وأبرز الوزير أومارو إداني أهمية تعاون المغرب مع بوركينا فاصو، خاصة وأن هذا الأخير قد شرع أيضا في إصلاح هذا القطاع من خلال وضع قانون جديد للمعادن. وفي هذا السياق، قال إن بوركينا فاصو تعتمد على المغرب لتقديم المساعدة، ولا سيما فيما يتعلق بالتكوين وتعزيز القدرات.

وفيما يتعلق بهذه النقطة اتفق الوزيران على تحديث الإطار القانوني الحالي للتعاون بين البلدين في المجالين الجيولوجي والمعادن ودعوا الى توقيعه في أقرب وقت ممكن.

ثم رحب ونوه السيد إداني بإعلان المغرب ضيف شرف للدورة الثانية لأسبوع الأنشطة التعدينية لغرب أفريقيا، المقرر تنظيمها في واغادوغو ما بين 28 و30 شتنبر2017 والتي ستقام تحت شعار " أي استراتيجيات لأفضل انخراط لقطاع التعدين في اقتصادات البلدان الأفريقية؟".

وأعلن السيد الرباح أن المغرب يعتزم المشاركة في هذا الحدث الهام من خلال الوجود الفعال للمشغلين المغاربة العموميون أو الخواص العاملون بقطاع المعادن أو بقطاع المالية.