بيان صحفي
المؤتمر الرابع عشر لتجمع مصنعي الكابلات العرب
السيد عزيز الرباح يدعو مصنعي الكابلات للاستثمار بالمغرب

افتتح السيد عزيز الرباح وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة يومه الأربعاء 7 نونبر 2018 بمراكش المؤتمر الرابع عشر لتجمع مصنعي الكابلات العرب.

وذكر السيد الوزير بحجم الاستثمارات بالمملكة المغربية في قطاع الطاقة التي تقدر بحوالي 13 بليون دولار أمريكي، والاستثمارات المبرمجة في مجال الطاقة، التي تصل إلى حدود 40 بليون دولار أمريكي ما بين 2020 و2030، 70 % منها في مجال الطاقات المتجددة.

وفي هذا الصدد ذكر السيد الوزير بدور صناعة الكابلات وأهمية استعمالها في جميع الميادين وخص بالذكر صناعة الكابلات الذكية وأهمية استعمالها ولا سيما في مجال الطاقة.

وأشار السيد الوزير على أن هذا القطاع يعرف دينامية كبيرة وذلك بفضل التوجهات والعناية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس دام له النصر والتأييد، والتي دفعت بالقطاع إلى تحقيق نتائج جد مرضية.

واستغل السيد الوزير هذه الفرصة للتذكير بالتحفيزات التي تضعها المملكة المغربية رهن إشارة المستثمرين في جميع الميادين والقطاعات، كما أكد السيد الوزير على انفتاح المغرب على جميع أنواع الاستثمارات في جميع الميادين بما فيها الصناعة الطاقية.

كما هنأ السيد عزيز الرباح الشركات العربية على المجهودات المبذولة في مجال الاستثمار وكذا على الإبداع والنبوغ العربي. ودعا السيد الوزير الشركات العربية لخلق بوابة الشركات العربية للكابلات والطاقة، تـمكن أولا من التعريف بها وتكون كذلك حاضنة للأرقام والمعاملات والمشاريع حتى تتيح تبادل التجارب والخبرات وخلق فرص التعاون المشترك للاستثمارات بين الدول العربية.

وفي الأخير نوه بدور هذه الشركات ونجاحها في الاستثمارات داخل بلدانها في مجال صناعة الكابلات ودعا الى دراسة إمكانية توسيع واستثمار تجاربها في البلدان العربية الشقيقة الأخرى.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا المؤتمر هو التجمع الرابع عشر لمصنعي الكابلات العرب وينعقد للمرة الثالثة بمدينة مراكش تحت موضوع دور المؤسسات المالية في صناعة الكابلات، يضم خمسة عشر دولة عربية ويعرف مشاركة عدة شركات كبرى، تصل قيمة التجمع حوالي عشرة بليون دولار أمريكي.