بلاغ

في إطار التحضير لعقد مؤتمر الطاقة العربي الحادي عشر الذي ستحتضنه مدينة مراكش خلال الفترة الممتدة من فاتح إلى رابع أكتوبر 2018، انعقد بمقر الوزارة، يوم 30 غشت 2018، جلسة عمل ترأسها السيد عزيز الرباح، وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، رئيس هذه الدورة، بحضور:

  • السيد عباس علي النقي، الأمين العام لمنظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول (أوابك)؛
  • السيد عادل الصقر، المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين؛
  • السيد عبد الكريم عايد، مدير إدارة الإعلام والمكتبة بأوابك.

وخلال هذه الجلسة تفضل السيد الأمين العام بتقديم البرنامج الزمني الأولي للمؤتمر. وتمت دراسة الجوانب الفنية والتنظيمية واللوجيستيكية لضمان انعقاد المؤتمر في أحسن الظروف. والجدير بالذكر أن هذا المؤتمر سيعرف مشاركة وفود رسمية من الدول العربية ممثلة بالسادة الوزراء العرب المهتمين بشؤون الطاقة، وممثلون عن شركات متخصصة عربية ودولية، فضلا عن مشاركة ممثلين عن منظمة الطاقة الدولية والجامعة العربية وكذا بعض الأبناك والمؤسسات المالية المهتمة بمواضيع الطاقة.

وفي ختام هذه الجلسة، أكد السيد الوزير على ضرورة اتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة لإنجاح هذه التظاهرة العربية الهامة التي حظيت بالرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.