بــلاغ صحفي
الوزير عبدالقادر اعمارة يلتقي بالمنجميين التقليديين بالرشيدية


 

على غرار ما تم القيام به يوم فاتح أكتوبر 2014 بمدينة بوعرفة، عقد الدكتور عبد القادر اعمارة، وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، يوم الاثنين 10 نونبر 2014 بمدينة الرشيدية لقاءا تواصليا مع الصناع المنجميين التقليدين الذين يزاولون نشاطهم بمنطقة تافيلالت.

وقد ألقى السيد الوزير بهذه المناسبة كلمة  تناول فيها في البداية  التجربة المغربية  في مجال الصناعة المعدنية مبرزا  الدور الريادي الذي يلعبه قطاع الفوسفاط ومشتقاته وكذا المواد المعدنية الأخرى مدليا بأرقام تفيد ما حققه القطاع من إنتاجية ومساهمة في قيمة الصادرات الوطنية بنسبة 30 % و 10 % بالنسبة للناتج الداخلي الخام .

كما أشار السيد الوزير أن قطاع الطاقة والمعادن قد وضع استراتيجية تنموية للقطاع المعدني يعمل حاليا على تنزيل مضامينها وترجمتها إلى مشاريع ملموسة، تتمحور حول ثلاث ركائز تهم عصرنة الإطار القانوني المنظم للنشاط المعدني بالمملكة المغربية وجعله أكثر جاذبية للاستثمار واعتماد هيكل تنظيمي جديد لقطاع الطاقة والمعادن تميز على وجه التحديد بإحداث مديرية مركزية جديدة تعني بالمجال الجيولوجي لإعطاء دفعة قوية للتخريط الجيولوجي وإعادة هيكلة النشاط المنجمي التقليدي لضمان انخراطه في منظومة التنمية المعدنية.

كما أكد أن مواصلة النشاط المنجمي التقليدي أصبح شبه مستحيل كون الموارد السطحية أو شبه السطحية استنفدت وأن المنطقة المنجمية لتافلالت و فجيج راكمت تأخرا كبيرا في مجال التنقيب والبحث المعدني الشيء الذي يتطلب القيام بإعادة هيكلة النظام المنجمي التقليدي لاستدراك هذا الخصاص.

 وفى هذا السياق قدم السيد الوزير الخطوط العريضة لمشروع إعادة الهيكلة الذي يرمي إلى انخراط النظام المنجمي التقليدي في الرؤية الجديدة التي تم اعتمادها للرفع من جاذبية القطاع المعدني وفسح المجال أمام المستثمرين الخواص مع اخذ بعين الاعتبار الحفاظ على مصالح و مكتسبات الصناع التقليديين.

وقد كان هذا اللقاء مناسبة للإنصات إلى المشاكل التي أثارها الصناع المنجميين والتي تحد من مردودية نشاطهم كما أبدوا تجاوبهم مع مشروع إعادة الهيكلة معبرين عن اقتراحاتهم وآرائهم بهذا الخصوص.

وعلى هامش هذا اللقاء قام السيد الوزير والوفد المرافق له بزيارة تفقدية لكل من مقر مركزية الشراء والتنمية للمنطقة المنجمية لتافيلالت وفجيج (كاديطاف) وورش منجمي تقليدي ومنظومة الضخ والسقي الأوتوماتيكي بضيعة فلاحية .