Liens Ignorer la navigationCommuniquesDePresse

 MEM_WEBPARTS - wp_btnSections ‭[3]‬

شاركت السيدة ليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، في أشغال الدو ...

اقرأ المزيد

​شاركت ليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، في "منتدى العم ...

اقرأ المزيد

مذكرة

 MEM_WEBPARTS - wp_all_actualites

قمة (باور تو إكس) العالمية.. أهداف عدة تحققت على درب بروز قطاع الهيدروجين الأخضر

01/12/2020 | عام

أكد السيد عزيز رباح وزير الطاقة والمعادن والبيئة، خلال قمة (باور تو إكس) العالمية، التي انطلقت أشغالها عبر تقنية المناظرة المرئية، يوم فاتح دجنبر2020، أن المغرب حقق العديد من الأهداف التمهيدية للمساهمة في بزوغ قطاع الهيدروجين الأخضر.

وأبرز السيد الوزير، بمناسبة هذه التظاهرة التي يشارك فيها أزيد من ألفي شخصية منحدرة من نحو 60 بلدا وكذا وزراء من المغرب والبرتغال وألمانيا ومسؤولين عن مفوضية الاتحاد الأوروبي، انخراط المملكة في عدد من الدراسات الخاصة لتقييم مدى نضج التكنولوجيات والإمكانات في هذا المجال، كما تم تدارس الفرص الاجتماعية والاقتصادية التي يتيحها قطاع الهيدروجين ببلادنا.

وأضاف السيد رباح أنه بفضل التوجيهات الملكية السامية، يتمتع المغرب بالعديد من المزايا المفيدة لتنميته المستدامة وكذا تنمية القارة الإفريقية، من قبيل الاستقرار السياسي، والشراكة المتقدمة، لاسيما مع بلدان منطقة الاتحاد الأوروبي، والمناخ الجذاب للأعمال.

وسجل السيد الوزير، أن المغرب يتمتع أيضا بإمكانات هيدروجينية هامة تشكل مصدرا مهما للطاقات المتجددة، إلى جانب خبرة معترف بها دوليا، وربط بحري وكهربائي، وتجربة مشهود لها في التنفيذ بقطاعات الطاقة والبنية التحتية والصناعة والزراعة والمياه.

وتندرج قمة (باور تو إكس) العالمية، التي ينظمها معهد الأبحاث في الطاقات الشمسية والطاقات المتجددة، من فاتح إلى 3 دجنبر الجاري، في إطار مجهود مشترك مع جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، بهدف إحداث منصة مناقشة إقليمية مخصصة للهيدروجين الأخضر وتطبيقاته في مجموع مجالات الاقتصاد.

وتطمح المنصة إلى إطلاق نقاشات رفيعة المستوى وشراكات لعصر جديد من الطاقة النظيفة أفرزته الفرص التي يوفرها الهيدروجين الأخضر ومشتقاته، وكذا جمع المستثمرين الرئيسيين وصناع القرار السياسي والمبتكرين ورواد الصناعة وخبراء البحث في هذا المجال.