Liens Ignorer la navigationactualite

 MEM_WEBPARTS - wp_all_actualites

اجتماع من أجل التباحث حول آفاق تطوير التعاون بين المغرب وليبيا في ميدان الطاقة



استقبل السيد عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والبيئة، يوم الإثنين 28 يونيو 2021 بمقر وزارته، السيد محمد عون، وزير النفط والغاز الذي يرافق رئيس الحكومة الليبي السيد عبدالحميد الدبيبة، في إطار زيارته للمملكة المغربية لمدة يومين على رأس وفد هام يضم 11 وزيرا.

وتأتي هذه الزيارة في سياق التواصل والتنسيق المستمرين بين المغرب ومختلف المؤسسات الشرعية الليبية، لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في جميع المجالات وتطويرها بما يخدم طموحات الشعبين الشقيقين.

وفي هذا الإطار، نوه المسؤولان بجودة علاقات التعاون بين البلدين خاصة في مجالي النفط والغاز والقائمة على الأواصر العميقة والتاريخية التي تجمع البلدين، مؤكدين على ضرورة تطوير وتعزيز هذا التعاون من خلال استغلال كافة الفرص والإمكانات المتاحة في هذين المجالين، وكذا توسيع نطاقه ليشمل مجالات اخرى للطاقة كالكهرباء والطاقات المتجددة والهيدروجين.

 وفي هذا الصدد، أعرب السيد عزيز رباح عن استعداد المغرب لتبادل تجاربه وخبراته مع ليبيا، لاسيما في مجالات الكهرباء والطاقات المتجددة والهيدروجين الاخضر والغاز الطبيعي والمحروقات، فضلا عن تقاسم رؤيته وبرامجه من أجل تطوير المجالات السالفة الذكر خلال العقد المقبل، مبرزا في هذا الخصوص الدور المستقبلي للطاقات النظيفة في القطاع الصناعي وخلق فرص الاستثمار وتنمية الصادرات.

ومن جانبه، رحب السيد محمد عون باقتراحات السيد رباح التي ترمي إلى تعزيز الشراكة بين البلدين في مختلف مجالات الطاقة، داعيا إلى تكثيف اللقاءات بين المسؤولين من أجل ترجمة الفرص والإمكانات التي يتوفر عليها البلدين إلى مشاريع مشتركة ملموسة.

وفي ختام  هذا الاجتماع ، اتفق السيد رباح والسيد عون على مواصلة مشاوراتهما والتنسيق بينهما من  اجل وضع  إطار قانوني للتعاون بين البلدين في مجال الطاقة وتفعيل اللجن المشتركة للتعاون في مجال الكهرباء ، وهو ما سيمكن من إعداد خطة عمل كفيلة بإعطاء دفعة جديدة  لهذا التعاون .