Liens Ignorer la navigationactualite

 MEM_WEBPARTS - wp_btnSections ‭[2]‬

تعزية

      ...

اقرأ المزيد

استقبلت السيدة ليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، يوم الخميس ...

اقرأ المزيد

مذكرة

 MEM_WEBPARTS - wp_all_actualites

السيدة الوزيرة تترأس حفل افتتاح النسخة الثانية من القافلة الجهوية المستدامة للتكتل الصناعي للطاقات المتجددة بالداخلة



ترأست السيدة ليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، يوم 07 يناير 2023 بالداخلة، حفل افتتاح النسخة الثانية من القافلة الجهوية المستدامة للتكتل الصناعي للطاقات المتجددة، وذلك بحضور كل من السيد والي جهة الداخلة وادي الذهب، ورئيس المجلس الجهوي للداخلة وادي الذهب ورئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات للجهة.

ويهدف هذا الحدث الذي ينظمه التكتل الصناعي للطاقات المتجددة، تحت رعاية وزارة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، إلى تحسيس المقاولين على المستوى الترابي وإطلاعهم على المكاسب الاقتصادية التي يمكن تحقيقها، من خلال اعتماد حلول الطاقات المتجددة، ولا سيما الكهروضوئية والحرارية، وتشجعيهم على المشاركة في الانتقال الطاقي وتعزيز قدرتهم على المنافسة، وكذا السماح لأعضاء التكتل الصناعي للطاقات المتجددة بجذب عملاء محتملين جدد وبالتالي خلق فرص الأعمال.

Image1Image2Image3Image4Image5



وفي هذا الإطار، تم تقديم الجوائز لصالح الشركات الناشئة الفائزة في تحدي الاستثمار الأخضر من قبل السيدة الوزيرة ليلى بنعلي. هذا التحدي الجديد موجه لأصحاب المشاريع والشركات الناشئة المستقرة في المغرب والعاملة في مجال الطاقات المتجددة، وخدمات محطات الطاقة الشمسية ومزارع الرياح، وقطاع النجاعة الطاقية، والبيئة الصناعية والزراعة المستدامة.

وتجدر الإشارة إلى أن القافلة الجهوية هي مبادرة سيتم إطلاقها على مستوى مختلف مناطق المملكة، بهدف توحيد وتعزيز آليات التآزر بين النسيج الإنتاجي المحلي ومطوري الحلول، التي تعزز الطاقات المتجددة والتكنولوجيات الخضراء وكذا المؤسسات العامة والخاصة، لصالح تعزيز الطاقات المتجددة والتكنولوجيات الخضراء. كما تشكل هذه المبادرة أيضا، فرصة لتحسين القدرة التنافسية للشركات المحلية والمساهمة في إزالة الكربون من البلاد. وستستهدف كل محطة من القافلة المستدامة بمختلف أنحاء المملكة مجموعة معينة من العملاء المحتملين، لاسيما الصناعيين والفلاحين وأصحاب الفنادق، إلخ. وقد تم تنظيم النسخة الأولى على مستوى جهة سوس ماسة.